كن غباراً فى ممر الأحباء

& كن غباراً فى ممر الأحباء &

كم هى رائعة تلك الآية الكريمة التى ما كثيراً نرددها ونقول : ( وإجعلنى غباراًفى ممرالأحباء). فالنتأمل الآية الكريمة قليلاً ونترجمها إلى أعمالاً حقيقية . فلقد كان مولانا الحنون عبد البهاء كثيراً ما يرددها ويسأل الله أن يجعله فداءً لأحبائه الكرام وهو حبيبنا ومثلنا الأعلى جميعاً . فجميعنا يتمنى ذلك أيضاً ، ولكن أيمكننا تحقيق ذلك ونحن فى إنفصال ونزاع وخلاف وغير متحدين ؟ وهل أسباب تلك النزاعات روحية أم مادية ؟

لقد بدأ مؤخراً ظهور مشاكل عدة بين الأخوة والأخوات والأزواج والأمهات والآباء لإنغماسهم فى الأمور الدنيوية وتعلقهم بالماديات الفانية ، كمشاكل الميراث والأطماع المادية والطلاق الذى يكون فى معظم الأحيان لأسباب مادية بحته مما يؤدى إلى حدوث التفكك الأسرى بين أفراد الأسرة والجفاء بين البشر . فلو إسترجعنا الآية الكريمة ” العنوان ” فى أذهاننا من جديد ، لوجدناها تنادينا بالمحبة والتسامح والتضحية حباً فى الله، لذا فمن تمنى أن يصبح غباراً حقاً تدوسه الأحباء بأقدامهم ، عليه أولاً أن يطهر نفسه من أى ضغينة أو حقد أو كراهية ، بل أن يكون كالسحاب المدرارا عند العطاء كى يستطيع تحمل الآلام بصدر رحب .

ويؤكد ذلك مولانا عبد البهاء قائلاً :

( الحب الحقيقى مستحيل إذا لم نوجه وجهنا لله

وننجذب لجماله )

( عندما تحب … ليكن بشعاع من الحب الانهائى )

فالمحب الصادق يجب ألا يأبه للأهوال والعواصف من حوله وأن يدرك عن يقين إنها ما هى إلا إمتحانات وعناية إلهية تساعده على ترقى روحه بكبت النفس ونكرانها . بل ويواجه تلك الإمتحانات بالصبر الجميل والفرح ، فكلما إشتدت قوتها واجهها بصبر أكبر .

وكما نعلم أنه فى الماضى كان الجهاد بغزو وفتح البلاد ، أما اليوم فى تلك الدورة العظيمة فالجهاد هو مع النفس أى كبت النفس الأمارة بالسوء دائماً . حفظكم وحفظنا المولى من شرها ومكرها .

يتفضل حضرة بهاء الله بقوله تعالى :

( يا أحباء الله اعبروا بعيداً عن شروركم ورغباتكم الفاسدة وتقدموا إلى

مملكة الله الواسعة الغيرمحدودة وامكثوا فى روضة الطهارة والتجرد

حتى أن عبير أعمالكم ربما تقود كل الانسانية إلى محيط مجد الله

الثابت )

وأيضاً يتفضل بقوله الأحلى :

( اللسان اللطيف هو المغناطيس الطبيعى لقلوب الناس . انه خبز

الروح انه يقمص ” يلبس” الكلمات بالمعانى انه نافورة ضوء الحكمة

والفهم)

وكذلك يتفضل :

( مبارك هؤلاء الذين يتمسكوا بحبل الرحمة واللطف وينفصلوا عن

البغض والكراهية )

فهلموا يا أحباء الله قوموا ولبوا النداء بنكران الذات ونسيان الآنا ، صافحوا بعضكم بعضاً وتعانقوا بمنتهى المحبة والإخلاص وبكل صدق حقيقى ، فوا الله لن نجد لحظات أسعد من تلك التى نعيشها هذه الأيام ، حيث أن التأييدات الإلهية تشملنا من جميع الجهات ” أنعيش فى ظل الاسم الأعظم ونغتم ؟ أين هو الغم ؟ ” إن لم نفرح اليوم فمتى إذاً نفرح ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ فلتكون صدورنا واسعة ورحبة لتسع بعضنا البعض بأن نصبر على أحباء الله فى الله , لا أن نكون متأهبين ومتربصين لبعضنا البعض حين وقوع أى خطأ من شخص ما .

فلننظر إلى أنفسنا أولاً وليبدأ كل واحد بحساب نفسه قبل أن يحاسب الآخرين وذلك بتطبيق المبادئ البهائية فى الحياة العملية إبتداء من داخل أسرته فعائلته فمجتمعه . فالناس جميعاً خطائين ولاكمال إلا لله عز وجل ،

حيث يذكرنا بذلك حضرة عبد البهاء قائلاً :

( لن تغضب أبداً أو تكون غير صبور إذا أحببتهم من أجل الله . هناك

نقائص فى كل الناس وستكون دائماً غير سعيد إذا نظرت للناس

أنفسهم ، لكن إذا نظرت لله ستحبهم وتكون رحيماً معهم لأن عالم

الله هو عالم الكمال والرحمة التامة )

وأخيراً أود أن أختم موضوعنا ببعض من نصائح مولانا الحنون عبد البهاء التى تساعدنا على التسامح ومنها :

” كونوا فى وحدة تامة . لا تغضبوا أبداً مع بعض .حبوا المخلوقات من

أجل الله وليس من أجلهم . لن تغضب أبداً أو تكون غير صبور إذا

أحببتهم من أجل الله”

” لا تشتكى من الآخرين . كف عن توبيخهم ، وإذاكنت تريد تنبيههم أو

نصحهم فيجب أن تكون بطريقةلا تثقل المستميعين ”

” كن هادئ ، كن شكور وكن مصباح مليئ بالنورحتى تفنى ظلمة

الحزن وترتفع شمس السعادة اللانهائية من مكان بزوغها فى القلب

وتشرق الروح وتضئ

أعزائى سعدنا بالكتابة إليكم ونتمنى أن لا نحزن من شئ بعد اليوم لأنالحزن يخمد حرارة محبتنا لله وليسعى كل واحد منا أن يكون غباراً فى ممر الآخرين بتسامحه .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: