& تأملات فى حياة الروح &

* الجزء الخامس تأملات فى حياة الروح *

إستكمالاً لفقراتنا السابقة فى تأملات فى حياة الروح تعالوا بنا نواصل بعض المقتطفات من الآثار البهائية ونحاول معاً التفكر فى كيفية تطبيقها عملياً فى حياتنا حتى نرتشف من بحر الفيض الإلهى :

” … الغيبة تطفئ سراج القلب المنير ، وتميت الحياة من الفؤاد.”

 بهاء الله الإيقان

” لا تنفس بخطأ أحد ما دمت خاطئاً وإن تفعل بغير ذلك ملعون أنت وأنا شاهد بذلك .”

بهاء الله كلمات مكنونة

” لا تقل سوء فتسمعه ولا تعظم عيب الناس لكيلا يعظم عيبك .

 بهاء الله كلمات مكنونة

” ياابن الوجود ! كيف نسيت عيوب نفسك واشتغلت بعيوب عبادى من كان على ذلك فعليه لعنة منى .

 بهاء الله كلمات مكنونة “

بعد التأمل والتعمق والتفكر فى معانى هذه النصوص المباركه  لحضرة بهاء الله نجد أن أرواحنا ترتقى وتسمو وتصبح فى مقام أفضل مما كانت عليه . ومما نصحنا به حضرة بهاء الله أن الغيبة لها أثر سيئ على من يغتاب غيرة .

فما هو أثر الغيبة على من يستغيب ؟

إن الغيبه تقتل الروحانيات وتطفئ سراج القلب المنير .

كما علمنا أن ننتبه قبل ذكر أخطاء غيرنا .

فإلى ماذا يجب أن ننتبه قبل التفكر فى أخطاء الآخرين ؟

ننتبه إلى أن نتذكر عيوبنا ونضع أمام أعيننا الكلمة المكنونة ( ياابن الإنسان لا تنفس بخطأ احد مادمت خاطئاً وإن تفعل بغير ذلك ملعون أنت . وأنا شاهد بذلك )

وأن لا نعظم عيب الناس .

ماذا سيحدث لنا لو عظمنا عيب الناس ؟

سيرد لنا كل ما قلناه إستناداً للنص المبارك ( لا تقل سوء فتسمعه ولا تعظم عيب الناس لكيلا يعظم عيبك )

ماذا يجب علينا أن نتذكر عندما نفكر فى عيوب الآخرين ؟

نتذكر عيوبنا أولاً ونتذكر الكلمة المكنونة المذكورة أعلاه والمقصود منها هو أن الله يتكلم عن لسان حضرة بهاء الله بأن العبادهم عباده وانت يا عبد تركت عيوبك وإشتغلت بعيوب عباده وكأنك بتوجه العيب لله سبحانة وتعالى حاشى لله وهنا يحذرنا الله من غضبه ولعنه على من يستغيب .

ماذا يحدث لرقى روح الشخص الذى يركز على عيوب الآخرين ؟

إن الشخص الذى يركز على عيوب الآخرين تتندى روحه ولن تترقى ولن يصل إلى الملكوت السماوى .

هل يمكن أن تؤثر الغيبه على أى جامعه بشرية ؟ وما هو هذا التأثير ؟

نعم تؤثر الغيبة على  أى جامعه تأثيرات كثيرة وهى التفكك وعدم الوحدة والإتحاد وتضعف التأييدات الإلهية وتعيق الإصلاح العالمى وتحدث البرودة وتسبب الجفاء فى وسط الجامعه .

ماذا تفعل عندما يبدأ صديقك بذكر عيوب الآخرين ؟

ألتزم معه فى الحديث بلسان الشفقه حتى لا أحرجه وأحاول تغيير الموضوع بموضوع آخر وأحرص على ذكر حسنات الشخص الذى يغتابه  .

ملاحظات عن الغيبه :

* الغيبة هى ذكر عيوب الآخرين حتى ولو كانت هذه العيوب فيهم فعلاً.

*الغيبة هى ذكر عيوب الآخرين حتى ولو كان الحديث يشمل أيضاً حسناتهم .

* من الضرورى نشر ثقافه للجميع عن كيف نتخلص من الغيبه نهائياً حيث أنها أصبحت عادة منتشرة فى مجتمعنا .

* الغيبة هى الغيبة حتى ولو وعدنا المستمع بكتمان هذه الأسرار .

* الغيبة  ألد أعداء الوحدة والإتحاد .

* لا يجب التعود فى مجتمعاتنا على التحدث عن أخطاء الآخرين أو الإهتمام بأخبارهم وتصرفاتهم لأن من هنا ننزلق فى حبائل الغيبة اللعينه .

*عندما تسأل رسمياً من قبل قاضى فى محكمة بخصوص قضية ما عن صفات معينة فى شخص متهم أمام القضاء فعليك الإلتزام بذكر الحقيقة كاملة ولا تغشى أن تكون هذه غيبة لأنها شهادة حق أمام الله .

* من أهم العوامل التى تسبب فى الشفاء من الغيبة هو أن تتذكر مباشرة عيوبك الشخصيه .

* التكلم عن عيوب الآخرين هو غيبة حتى ولو كان الحديث بين الزوج وزوجته .

وإلى اللقاء قرياً إنشاء الله لإتمام هذه المواضيع فى تأملات فى حياة الروح .

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: