& البهائية &

& تأ ملات فى حياة الروح &

& الصلاة والدعاء وأهميتها &

* إستكمالاً لفقراتنا السابقة فى تأملات فى حياة الروح فى الصلاة والدعاء وأهميتها تعالوا بنا نواصل بعض المقتطفات من الآثار البهائية ونحاول التفكر والتمعن فيها .

حين الصلاة والدعاء يجب علينا أن نركز أفكارنا على الله ، علينا أن ننسى الأشياء الدنيوية ، وما يدور حولنا ، وحتى أنفسنا .

يتفضل حضرة بهاء الله :-

” يا ابن النور . إنس دونى وآنس بروحى ، هذا من جوهر أمرى فأقبل إليه.”

كلمات مكنونة

ولكن نسيان دون الله ليس بالأمر السهل ، إذ علينا بذل الجهد ، ويتطلب ذلك شغفاً ورغبة جامحة . وعندما تكون قلوبنا صافية خالية من الأوهام والرغبات الشخصية ، يكون لدعائنا أعظم التأثير .

يتفضل حضرة عبد البهاء :-

” توكلى على الله واتركى إرادتك وتمسكى بإرادة الله ودعى رضائك وخذى رضاء الله…”

تصوروا كأساً من حليب صاف لذيذ . بإمكاننا أن نستخرج منه منتجات كثيرة مثل الزبدة ، والجبنة ، والقشدة . أما إذا أضفنا إليه قطرة من السم يتلوث ويغدو عديم الفائدة إذ لم يعد صافياً ، ولم يعد بإمكاننا الإستفادة منه فى شئ . فالسم الذى يضيفه الإنسان إلى حياته هو الغرور وحب الذات ، علينا أن نتخلص من هذا الغرور إذا أردنا أن يكون لدعائنا أعظم التأثير .

هناك مطلب آخر على جانب كبير من الأهمية علينا أن نأخذه بعين الإعتبار لنصل إلى الحالة الحقيقية من الدعاء إنه الإيمان . علينا أن نتوكل توكلاً تاماً على رحمة الله ونوقن بأنه سيهبنا ما هو خير لنا .

يتفضل حضرة عبد البهاء :-

” للروح نفوذها ، وللدعاء والمناجاة تأثيرهما الروحانى . لهذا فإننا ندعو رب اشف هذا العليل ،فقد يستجيب الله . هل يهم من الذى توجه بالدعاء ؟ فالله سبحانه وتعالى يجيب دعاء كل عبد إذا كان دعاؤه ملحاً . فرحمة الله واسعة لا حدود لها . إنه يجيب دعاء عباده جميعاً . وهو يجيب دعاء هذا النبات ، فالنبات يدعو بإلحاح ، رب أنزل على المطر ، فيجيب الله دعاءه وينمو النبات . فالله يجيب دعوة كل داع إذا دعاه .”

فكيف يجب أن نكون عليه حين الصلاة والدعاء ؟

يجب أن نركز أفكارنا على الله وننسى الأشياء الدنيوية وما يدور حولنا وحتى أنفسنا ونتلو الصلاة والدعاء بإيمان وإيقان .

كيف ننسى ما دون الله ؟

أن نتوكل على إرادة الله وننسى الماديات ونوقن بأنه سيهبنا ما هو خير لنا وذلك يتطلب منا بذل الجهد بحب شديد ورغبة ملحه حتى نستطيع أن نكتسب أكبر قدر من الفضائل الروحانية.

ما تأثير دعائنا عندما تكون قلوبنا صافية وخالية من الأوهام والرغبات الشخصية ؟

عندما تكون قلوبنا صافية وخالية من الأوهام والرغبات الشخصية يكون لدعائنا أعظم التأثير .

أذكر بعض الفضائل الروحانية التى يمكن أن نطلبها من الله حين الدعاء والمناجاة ؟

الفضائل الروحانية هى عدم الغرور وخدمة البشرية والتفانى فى محبتهم والهدايا إلى كل ما هو حق والثقه والصبر والثبات على تحمل البلايا والإمتحانات وإيثار الآخرين والحب لجميع البشرية والإيمان والإيقان إلخ

اشرح لماذا من المهم أن ندعو بثقة وإيمان ؟

من المهم أن ندعو بثقة وإيمان ليكون لدعائنا أعظم تأثير .

ما المقصود من رحمة الله ؟

المقصود من رحمة الله هى قدرته سبحانه وتعالى على إمدادنا بكل ما نحتاجه دون إستحقاق أيضاً أن عطايا الله لا نهايه لها ومن رحمة الله أيضاً أنه يستجيب لأدعية كل عبادة .

ماذا يحدث لو تلونا الدعاء وأفكارنا منشغلة بأشياء أخرى ؟

لو تلونا الدعاء وأفكارنا منشغلة بأشياء أخرى لا يكون لدعائنا أى تأثير مثل كوب اللبن الذى يوضع فيه السم وأيضاً لا يكون فى تاييد إلهى .

وإلى اللقاء قريباً إنشاء الله لإتمام هذه المواضيع فى تأملات فى حياة الروح فى الصلاة والدعاء ،،،

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: